الثلاثاء 3 ذو الحجة 1439 هـ :: 14 أغسطس 2018 م
مناشط الشيخ
  • يتم بث جميع البرامج عبر قناة زاد واليوتيوب والفيس بوك وتويتر وبرنامج مكسلر
  • برنامج (مجالس الأحكام)، يبث مباشرة كل ثلاثاء الساعة 9 مساءً بتوقيت مكة المكرمة
  • برنامج (قيمنا) التلفزيون، يبث مباشرة كل أربعاء الساعة 9:30 مساءً بتوقيت مكة المكرمة
  • برنامج ( بصائر ) التلفزيوني، يبث مباشرة كل جمعة الساعة 9:30 مساءً بتوقيت مكة المكرمة

النجاة النجاة اقتربت الأهوال


عناصر المادة
اليوم الآخر.
أحوال الناس في اليوم الآخر.
هول يوم القيامة.

الخطبة الأولى:

إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا، من يهده الله فلا مضل له، ومن يضلل فلا هادي له، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله، أما بعد:

فإن أصدق الحديث كتاب الله، وخير الهدي هدي محمد صلى الله عليه وسلم، وشر الأمور محدثاتها، وكل محدثة بدعة، وكل بدعة ضلالة، وكل ضلالة في النار.

اليوم الآخر.
00:00:42

عباد الله:

إن ربنا سبحانه وتعالى لم يخلقنا عبثاً، ولا يتركنا سدى، بل لا بد أن نرد عليه في يوم يحاسبنا فيه، هذا اليوم الذي يجمع الله فيه الخلق، هذا اليوم لاَ رَيْبَ فِيهِ وَمَنْ أَصْدَقُ مِنَ اللّهِ حَدِيثًاسورة النساء87، يوم القيامة يقوم الناس فيه لرب العالمين، وأيضاً يقوم الناس من قبورهم سراعاً، وأيضاً يقوم الروح والملائكة صفاً، هذا اليوم الآخر الذي سمي باليوم الآخر لأنه لا يوم بعده، هذا اليوم الذي تقوم فيه الساعة، هذا اليوم الذي يبعث الناس فيه من القبور بعد أن صاروا تراباً، وَهُوَ عَلَى جَمْعِهِمْ إِذَا يَشَاء قَدِيرٌسورة الشورى29، سمي بيوم الخروج لأن الناس يخرجون فيه من قبورهم، يَوْمَ يَخْرُجُونَ مِنَ الْأَجْدَاثِ سِرَاعًاسورة المعارج43، هذا اليوم يوم الفصل لأن الله تعالى يفصل فيه بين الخلائق، فينتصر للمظلوم ولصاحب الحق، هَذَا يَوْمُ الْفَصْلِ جَمَعْنَاكُمْ وَالْأَوَّلِينَسورة المرسلات38، إِنَّ يَوْمَ الْفَصْلِ كَانَ مِيقَاتًاسورة النبأ17، هذا اليوم يوم الخلود لأنه لا موت بعده، وتعلق الأرواح بالأجساد في أربع مراحل في بطن الأم عندما يكون الإنسان جنيناً فينفخ الروح في ذلك الجنين، ثم يولد في هذه الحياة الدنيا، فيكون تعلق الروح بالجسد أشد، ثم تخرج الروح من الجسد عند الموت، لكن الروح لا تنفى

 

تعلق الأرواح بالأجساد في أربع مراحل في بطن الأم عندما يكون الإنسان جنيناً فينفخ الروح في ذلك الجنين، ثم يولد في هذه الحياة الدنيا، فيكون تعلق الروح بالجسد أشد، ثم تخرج الروح من الجسد عند الموت، لكن الروح لا تنفى

 

، ولا يزال لها تعلق بالجسد فترد فيه، في الجسد الذي في القبر، ولكنه تعلق دون التعلق الذي قبله، فإذا نفخ في الصور طارت الأرواح فدخلت في الأجساد دخولاً لا تعلق عند ذلك أشد منه، وهذا هو التعلق الرابع للأرواح بالأجساد، هذه الحالة التي تكون يوم القيامة أشد أنواع التعلق للأرواح بالأجساد، هذا يوم الخلود، هذا يوم الحساب الذي يحاسب فيه الخلائق، كلما هو آتٍ قريب، ولذلك قال الله تعالى: وَأَنذِرْهُمْ يَوْمَ الْآزِفَةِسورة غافر18، وأزف يعني اقترب، إنه يوم التلاق يلتقي فيه المخلوقون بخالقهم، وتلتقي فيه الأرواح بالأجساد، ويلتقي فيه آدم بآخر ولد من أولاده، هذا اليوم لا واسطات فيه، ولا شفاعات، ولا علاقات تنفع، قال الله: مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَ يَوْمٌ لاَّ بَيْعٌ فِيهِ وَلاَ خُلَّةٌ وَلاَ شَفَاعَةٌسورة البقرة254، وكلما تعددت أسماء الشيء في اللغة دل على عظم ذلك الشيء، ولذلك كان ليوم القيامة، أسماء كثيرة، يوم البعث، ويوم التغابن، ويوم التناد، ويوم الجمع، والحاقة، والصاخة، ويوم الحساب، ويوم الحسرة، يوم الخروج، ويوم الدين، والساعة، والطامة، والكبرى، والغاشية، والفزع الأكبر، ويوم الفصل، والقارعة، والمعاد، واليوم الموعود، والواقعة، والوعد الحق، ويوم الوعيد، والوقت المعلوم، واليوم الآخر، وغيرها من الأسماء الدالة على أن ذلك اليوم يوم عظيم، ولذلك تعددت أسماؤه، يوم عقيم، يوم عسير، يوم ثقيل، يوم كبير.

أحوال الناس في اليوم الآخر.
00:05:10

عباد الله:

المؤمن يؤمن بالغيب، والكافر لا يؤمن بذلك، فهنيئاً للمؤمنين الذين يؤمنون فيستعدون، هذا اليوم الآخر، هذا اليوم الذي يوقن به المؤمنون، وَبِالآخِرَةِ هُمْ يُوقِنُونَسورة البقرة4، هذه من صفاتهم، يكفر به الكفار، لا يؤمنون بالآخرة، وَالَّذِينَ كَذَّبُواْ بِآيَاتِنَا وَلِقَاء الآخِرَةِسورة الأعراف147، ولذلك هم معرضون لا يستعدون لذلك اليوم، فعندما يفاجئون به يقولون: يَا حَسْرَتَنَاسورة الأنعام31، وتكون الصدمة كبيرة جداً، ولذلك تكون الإفاقة شنيعة عليهم، وَنُفِخَ فِي الصُّورِ فَإِذَا هُم مِّنَ الْأَجْدَاثِ إِلَى رَبِّهِمْ يَنسِلُونَ * قَالُوا يَا وَيْلَنَا مَن بَعَثَنَا مِن مَّرْقَدِنَا هَذَا مَا وَعَدَ الرَّحْمَنُ وَصَدَقَ الْمُرْسَلُونَسورة يــس51-52وَقَالُوا يَا وَيْلَنَا هَذَا يَوْمُ الدِّينِ * هَذَا يَوْمُ الْفَصْلِ الَّذِي كُنتُمْ بِهِ تُكَذِّبُونَسورة الصافات20-21، ترد عليهم الملائكة، ولذلك الذي يكذب بالآخرة جزاؤه شنيع.

عباد الله:

هذا اليوم طويل عبوس قمطرير، تَعْرُجُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ إِلَيْهِ فِي يَوْمٍ كَانَ مِقْدَارُهُ خَمْسِينَ أَلْفَ سَنَةٍسورة المعارج 4على المؤمنين مثلما بين الظهر والعصر، وعلى الكافرين، فَذَلِكَ يَوْمَئِذٍ يَوْمٌ عَسِيرٌ * عَلَى الْكَافِرِينَ غَيْرُ يَسِيرٍسورة المدثر 9-10.

وأهل المعاصي والفجار وأهل الكبائر عليهم كذلك من طول ذلك اليوم، عليهم صعوبة شديدة بالغة.

عباد الله:

لما سمي الموت بالقيامة الصغرى تمهيداً للكبرى كَلَّا إِذَا بَلَغَتْ التَّرَاقِيَ * وَقِيلَ مَنْ رَاقٍ *وَظَنَّ أَنَّهُ الْفِرَاقُ * وَالْتَفَّتِ السَّاقُ بِالسَّاقِ * إِلَى رَبِّكَ يَوْمَئِذٍ الْمَسَاقُسورة القيامة26-30، الله عز وجل، ربنا سبحانه لم يقصر في إخبارنا عنه، وحذرنا، وَاتَّقُواْ يَوْمًا تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللّهِ ثُمَّ تُوَفَّى كُلُّ نَفْسٍ مَّا كَسَبَتْسورة البقرة281، والله سبحانه وتعالى في كتابه قد أتانا بأوصاف، وأخبار في آيات، وسور كثيرة جداً عن ذلك اليوم الذي يكون فيه البعث والنشور، فينتشر الناس من قبورهم ويخرجون وَنُفِخَ فِي الصُّورِ فَصَعِقَ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَمَن فِي الْأَرْضِسورة الزمر68، إذن هذا اليوم يبدأ بنفخة نفخة البعث التي تكون بعد نفخة الصعق، وبينهما البشر في البرزخ، تحدث ذلك اليوم رجفة عظيمة، يَوْمَ تَرْجُفُ الرَّاجِفَةُ * تَتْبَعُهَا الرَّادِفَةُسورة النازعات6-7، النفخة الأولى والنفخة الثانية، فيعيد الله الخلق كما بدأه، كَمَا بَدَأْنَا أَوَّلَ خَلْقٍ نُّعِيدُهُ وَعْدًا عَلَيْنَا إِنَّا كُنَّا فَاعِلِينَ سورة الأنبياء104، بعد الفناء وبعد الموت، وبعدما صارت العظام رميماً، هذا اليوم يضطرب فيه الناس، وَتَرَكْنَا بَعْضَهُمْ يَوْمَئِذٍ يَمُوجُ فِي بَعْضٍ وَنُفِخَ فِي الصُّورِ فَجَمَعْنَاهُمْ جَمْعًاسورة الكهف99، هذا اليوم يأتي الناس فيه إلى الله أفواجاً، يَوْمَ يُنفَخُ فِي الصُّورِ فَتَأْتُونَ أَفْوَاجًاسورة النبأ18، يكون المجرمون في ذلك اليوم مميزين بلون كريه في عيونهم، قال تعالى: يَوْمَ يُنفَخُ فِي الصُّورِ وَنَحْشُرُ الْمُجْرِمِينَ يَوْمَئِذٍ زُرْقًاسورة طـه102،فَإِذَا نُفِخَ فِي الصُّورِ فَلَا أَنسَابَ بَيْنَهُمْ يَوْمَئِذٍ وَلَا يَتَسَاءلُونَسورة المؤمنون101، يسمعون صيحة تفجعهم فجيعة، وتفزعهم فزعاً عظيماً، يَوْمَ يَسْمَعُونَ الصَّيْحَةَ بِالْحَقِّ ذَلِكَ يَوْمُ الْخُرُوجِسورة ق42، هذا النفخة التي تقيمهم من أجسادهم، هذه النفخة العظيمة التي تزلزلهم، زلزلة يحشرون بعدها، يَوْمَ يَخْرُجُونَ مِنَ الْأَجْدَاثِ سِرَاعًا كَأَنَّهُمْ إِلَى نُصُبٍ يُوفِضُونَسورة المعارج43، مهطعين منتشرين كَأَنَّهُمْ جَرَادٌ مُّنتَشِرٌسورة القمر7، ثم يجتمعون فتحاصرهم الملائكة أطواقاً، كل أهل سماء طوق، سبعة أطواق من الملائكة تحاصر الناس في أرض المحشر، فلا مناص، ولا مهرب، يَوْمَ يَقُومُ الرُّوحُ وَالْمَلَائِكَةُ صَفًّا لَّا يَتَكَلَّمُونَسورة النبأ38، يفر الناس بعضهم إلى بعض الأقارب يحاول الاستنجاد بعضهم ببعض لكن هيهات، يُبَصَّرُونَهُمْ يَوَدُّ الْمُجْرِمُ لَوْ يَفْتَدِي مِنْ عَذَابِ يَوْمِئِذٍ بِبَنِيهِ * وَصَاحِبَتِهِ وَأَخِيهِ * وَفَصِيلَتِهِ الَّتِي تُؤْويهِ * وَمَن فِي الْأَرْضِ جَمِيعًا ثُمَّ يُنجِيهِسورة المعارج11-14 ، ولكن هيهات، هذا الفزع الذي يكون في ذلك اليوم يفر فيه الأقارب من بعضهم، الأقارب الذين بينهم حميمية وعلاقة، يَوْمَ يَفِرُّ الْمَرْءُ مِنْ أَخِيهِ * وَأُمِّهِ وَأَبِيهِ * وَصَاحِبَتِهِ وَبَنِيهِسورة عبس34-36، لماذا؟ قال تعالى:لِكُلِّ امْرِئٍ مِّنْهُمْ يَوْمَئِذٍ شَأْنٌ يُغْنِيهِسورة عبس37، حساب، وعرض الأعمال، وصحائف وقربت النار، وصار هنالك من الكرب بدنو الشمس من الخلائق والزحام، فيجتمع على الناس أربعة أسباب للعرق والحر، ازدحام بعضهم مع بعضهم، وتقريب جهنم، وكذلك دنو الشمس من الخلائق، وهكذا الكرب النفسي، الإنسان يعرق إذا أصابه كرب نفسي، فكيف إذا التصقت الأجساد ببعضها؟ فكيف إذا قربت الشمس من رؤوس الخلائق؟ فكيف إذا أدنيت جهنم وجيء يومئذ بجهنم لها سبعون ألف زمام على كل زمام سبعون ألف ملك يجرونها، يَوْمَ تَبْيَضُّ وُجُوهٌ وَتَسْوَدُّ وُجُوهٌسورة آل عمران106، تبيض وجوه أهل الطاعة، أهل الدين، أهل الخير، أهل المعروف، أهل الإيمان، أهل التقوى، أهل الصبر، وَتَسْوَدُّ وُجُوهٌأهل الكفر، أهل البدعة، أهل المعاصي والكبائر، يَوْمَ يَجْمَعُ اللّهُ الرُّسُلَسورة المائدة109، ليشهد كل رسول أنه بلغ قومه، يَوْمَ يَجْمَعُكُمْ لِيَوْمِ الْجَمْعِ ذَلِكَ يَوْمُ التَّغَابُنِسورة التغابن9، مغبون الذي ما عمل الصالحات، مغبون الذي سيأخذ صحيفته ويذهب إلى النار، وغيره يذهب إلى الجنة، كم يحس بالغبن في ذلك اليوم.

اللهم نجنا من كربات يوم القيامة يا كريم، واغفر لنا ذنوبنا يا أرحم الراحمين، وأظلنا في ظل عرشك يوم لا ظل إلا ظلك إنك أكرم الأكرمين وأرحم الراحمين، أقول قولي هذا وأستغفر الله لي ولكم فاستغفروه إنه هو الغفور الرحيم.

الخطبة الثانية:

الحمد لله أشهد أن لا إله إلا هو لم يتخذ صاحبة ولا ولداً، وأشهد أن محمداً عبد الله عبد الله فلم يشرك به أحداً، أشهد أنه رسول الله حقاً والداعي إلى سبيله صدقاً، صلى الله عليه وسلم وعلى آله وذريته الطيبين، وخلفائه الميامين وأزواجه، والتابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين.

هول يوم القيامة.
00:13:27

عباد الله:

لا أحد يقول: ما كنت أدري، أقام الله الحجة علينا، أنزل كتابه، وأرسل رسوله، وبين وفصل، ولذلك السعيد من اتعظ وعمل لذلك اليوم، الحياة أبدية في ذلك اليوم، وأما من أعرض فَذَرْهُمْ حَتَّى يُلَاقُوا يَوْمَهُمُ الَّذِي فِيهِ يُصْعَقُونَسورة الطور45صعقة عظيمة جداً، فَذَرْهُمْ يَخُوضُوا وَيَلْعَبُوا حَتَّى يُلَاقُوا يَوْمَهُمُ الَّذِي يُوعَدُونَسورة المعارج42، يوم تتجلى الحقائق، يَوْمَئِذٍ يُوَفِّيهِمُ اللَّهُ دِينَهُمُ الْحَقَّسورة النور25الحساب بدقة يوفونه، تأتي الساعة بغتة على أولئك المكذبين، لا يغرنك طول ناطحات سحابهم، ولا يغرنك كثرة مصانعهم وتقنياتهم، لا يغرنك ما حصلوه في الدنيا، فلهم في الآخرة عذاب عظيم، وقد أخبرنا سبحانه أن عمر الدنيا قصير، وأن الناس إذا جاءوا يوم القيامة كَأَن لَّمْ يَلْبَثُواْ إِلاَّ سَاعَةً مِّنَ النَّهَارِسورة يونس45، أخبرنا أن السماء تمور موراً، وأنها تتشقق، وأنها تصبح كالمهل كالزيت، كأنها تقطر وتطش عليهم طشاً، وَانشَقَّتِ السَّمَاء فَهِيَ يَوْمَئِذٍ وَاهِيَةٌ سورة الحاقة16، حتى الجبال هذه الصم الصلاب يسيرها الله عز وجل وتكون لها أحوال وَتَرَى الْجِبَالَ تَحْسَبُهَا جَامِدَةً وَهِيَ تَمُرُّ مَرَّ السَّحَابِسورة النمل88، هل تخيلنا أن الجبال هذه ستسير بين السماء والأرض كما ذكر سبحانه وتعالى يوم القيامة وَتَرَى الْجِبَالَ تَحْسَبُهَا جَامِدَةً وَهِيَ تَمُرُّ مَرَّ السَّحَابِسورة النمل88، هذه الجبال تقلع من أماكنها المرحلة الأولى، ترفع، ثم تسير أمام الناس، تمر مر السحاب بين السماء والأرض، ثم تبدأ بتحولات عظيمة، وَإِذَا الْجِبَالُ سُيِّرَتْسورة التكوير3، وَسُيِّرَتِ الْجِبَالُ فَكَانَتْ سَرَابًاسورة النبأ20، وَتَسِيرُ الْجِبَالُ سَيْرًاسورة الطور10، قال: وَبُسَّتِ الْجِبَالُ بَسًّاسورة الواقعة5 يعني: صارت كالبسيسة الدقيق الملتوت بالسمن، كالبسيسة، قال: وَحُمِلَتِ الْأَرْضُ وَالْجِبَالُ فَدُكَّتَا دَكَّةً وَاحِدَةًسورة الحاقة14، فتتحول بعدما تصبح كالعهن وكالقطن المنفوش تصبح كالرمل المتهايل، المرحلة الأخيرة، يَوْمَ تَرْجُفُ الْأَرْضُ وَالْجِبَالُ وَكَانَتِ الْجِبَالُ كَثِيبًا مَّهِيلًاسورة المزمل14، والأرض تتشقق يَوْمَ تَشَقَّقُ الْأَرْضُ عَنْهُمْ سِرَاعًاسورة ق44، الهول شديد يَوْمَ تَرَوْنَهَا تَذْهَلُ كُلُّ مُرْضِعَةٍسورة الحـج2، ليس كل مرضعة ترضع ولدها وولد غيرها، وترضع أولاد الآخرين، المرضعة التي ترضع ولدها بالذات، فَكَيْفَ تَتَّقُونَ إِن كَفَرْتُمْ يَوْمًا يَجْعَلُ الْوِلْدَانَ شِيبًاسورة المزمل17، ما الذي يجعل المؤمنين في ذلك اليوم في أمن؟ مَن جَاء بِالْحَسَنَةِ فَلَهُ خَيْرٌ مِّنْهَا وَهُم مِّن فَزَعٍ يَوْمَئِذٍ آمِنُونَسورة النمل89، الذين عملوا الحسنات في أمان، يَوْمَ تُبْلَى السَّرَائِرُسورة الطارق9، وتنقطع الأنساب يومئذ فلا ينفع مال ولا بنون، الملك لله وحده، الْمُلْكُ يَوْمَئِذٍ الْحَقُّ لِلرَّحْمَنِسورة الفرقان26الملائكة تقول للمجرمين لَا بُشْرَىسورة الفرقان22الأعذار لا تنفع لاَ تَعْتَذِرُواْسورة التوبة66، اليوم إِنَّمَا تُجْزَوْنَ مَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَسورة التحريم7، الندامة على أولئك الكافرين والعصاة، الكافر يتمنى أن يكون تراباً، أسوأ مشاركة المشاركة في العذاب، فَإِنَّهُمْ يَوْمَئِذٍ فِي الْعَذَابِ مُشْتَرِكُونَسورة الصافات33، ما تنفع العلاقات الحميمية والصداقات، الْأَخِلَّاء يَوْمَئِذٍ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ عَدُوٌّالصحبة الطيبة يا عبد الله، إِلَّا الْمُتَّقِينَسورة الزخرف67، الخسارة عظمى على المبطلين، كل شيء مكشوف يَوْمَ تُبْلَى السَّرَائِرُسورة الطارق9، لا مفر ولا مناص، يقول الإنسان يومئذ أَيْنَ الْمَفَرُّسورة القيامة10، هناك نجوم ناضرة ناعمة مسفرة، ضَاحِكَةٌ مُّسْتَبْشِرَةٌسورة عبس39، وهناك وجوه خاشعة ذليلة باسرة كالحة عابسة، وعليها غبرة، ووجوه مسودة، يحتجب الله عن الكفار، والسعيد من رأى ربه في جنات النعيم.

اللهم اجعلنا ممن يرونك في جنات النعيم، اجعلنا ممن هم على الآرائك ينظرون إليك يا أرحم الراحمين.

عباد الله:

هل تصورنا أنه يكون للإنسان ذاكرة حديدية يوم القيامة بحيث يتذكر كل الأعمال التي عملها في الدنيا لحظة بلحظة،يَوْمَئِذٍ يَتَذَكَّرُ الْإِنسَانُ وَأَنَّى لَهُ الذِّكْرَىسورة الفجر23، والشهيد عليه من نفسه، اقْرَأْ كَتَابَكَ كَفَى بِنَفْسِكَ الْيَوْمَ عَلَيْكَ حَسِيبًاسورة الإسراء14، ولذلك يختم الله على أفواههم، وَتُكَلِّمُنَا أَيْدِيهِمْ وَتَشْهَدُ أَرْجُلُهُمْسورة يــس65، وتشهد جلودهم أيضاً، ويحصل التمايز، ويحصل العرض على الله، ويأتي الله في ظلل من الغمام، وينصب الكرسي لفصل القضاء، وتنخلع قلوب المجرمين، والعصاة لرب العالمين ويحصل التوبيخ من الملائكة وشدة العذاب، وهذا العذاب المحيط الذي لا يفر منه أحد، وتشخص الأبصار، والقلوب لدى الحناجر كاظمين، ويكون الناس كالفراش المبثوث، ويعض الظالم على يديه، وهذا يوم انتقام، فيغضب الله فيه غضباً لم يغضب قبله مثله ولا يغضب بعده مثله، فتكون النجاة للصادقين، أصحاب الجنة يوم القيامة ما يأتي عليهم بعد الظهر إلا وهم في الجنة، والدليل أَصْحَابُ الْجَنَّةِ يَوْمَئِذٍ خَيْرٌ مُّسْتَقَرًّا وَأَحْسَنُ مَقِيلًاسورة الفرقان24، والقيلولة وقتها معروف، فما يأتي عليهم بعد الظهر في ذلك اليوم الطويل إلا وهم في الجنة.

اللهم اجعلنا منهم يا رب العالمين، اجعلنا ممن يلقون يوم القيامة سلاماً يا أرحم الراحمين، أدخلنا الجنة بغير عذاب ولا حساب، اجعلنا من أهل الفردوس الأعلى، أدخلنا الجنة مع الأبرار يا رحيم يا ودود يا غفار، اللهم اجمعنا بأحبابنا يوم الدين، مع حبيبك محمد صلى الله عليه وسلم في جنات النعيم، اهدنا سبل السلام، وأخرجنا من الظلمات إلى النور، اللهم كفر عنا سيئاتنا وتوفنا مع الأبرار.

عباد الله:تأتي أعياد على العالم فيها أعياد ليست لنا، فلا مشاركة لنا فيها، بل التبرء من كل دين غير دين الإسلام ومن كل أعياد غير أعياد أهل الإسلام.

 

تأتي أعياد على العالم فيها أعياد ليست لنا، فلا مشاركة لنا فيها، بل التبرء من كل دين غير دين الإسلام ومن كل أعياد غير أعياد أهل الإسلام.

 

اللهم انصر إخواننا المستضعفين، اللهم انصر إخواننا المستضعفين بالشام وسائر الأرض يا رب العالمين، اللهم كن معهم، اللهم أبرئ جريحهم، واشف مريضهم، وحمل حافيهم، وآو طريدهم وشريدهم، وارحم ميتهم، اللهم إنك تعلم ما يلاقون وأنت القوي، وأنت على كل شيء قدير فانصرهم، وأعنهم ولا تعن عليهم، اللهم ابطش بالظالمين، واقصم ظهور الجبارين، اللهم إنا نسألك يوماً قريباً تأتنا به بالفرج يا رب العالمين، اللهم فرج عن أمة محمد صلى الله عليه وسلم، اللهم انصر دينك وكتابك وسنة رسولك صلى الله عليه وسلم، سبحان ربك رب العزة عما يصفون وسلام على المرسلين، والحمد لله رب العالمين.

  • Elfatih

    Ameen

  • عبد الله

    جزاك الله خيراً شيخنا المبدع على هذه الخطبة تذكير الناس بحقارة الدنيا وسرعة انقضائها وقرب يوم القيامة مطلب أساسي نطال به الدعاة اليوم لتذكير المسلمين اللاهين عن اليوم الآخر جزيتم خيراً . . .

  • يزيد الخضري

    بَارك الله فيكم وجزاكم الله الجنة , وجمعنا وإياكم في الفردوس الأعلى ...

  • الفيفي

    يارب ندخل الجنة من غير حساب ولا عذاب سابق استودعت نفسي واهلي الله يوم القيامة يارب انصر المؤمنين في كل مكان


  • الراجية رضا ربها..

    ياشيخ أنا أخاف إذا سمعت عن أهوال يوم القيامة خوفا شديييييييييدا ومالي إلا حسن ظني بربي وبرحمته جل وعلا إنو يغفرلي ويجمعني بأهلي في الجنة

  • aziza

    aamiyn, ya rob, najjina min azabik aamiyn

  • جاسم العراقي

    اللهم اغفر لنا ورحمنا وغفر لنا انك انت الغفور الرحيم اللهم انصر الشام وحفظ نساء المسلين اللهم امين

  • جمال ألدين

    جزاك الله خيراً شيخنا المبدع على هذه الخطبة

  • touriya

    jazaka lllaho kolla khayr ya khaykhana lfadil wanafa3a llaho bika al'omma incha allah

  • غادة

    من أنفع ماسمعت وتدخل الطمأنينة على النفس بعد وصف يوم القيامة وحال المؤمنين ووصفهم اللهم اجعلني منهم..جزيتم خيرا.